القائمة الرئيسية
EN
آخر المواضيع
29، يوليو 2020
الائتلاف الفلسطيني للإعاقة ومؤسسات حقوق انسان فلسطينية تقدم تقريرًا للجنة المعنية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بخصوص القضايا المتعلقة بتقرير إسرائيل الأولي
26، يوليو 2020
مؤسسة الحق تدين استخدام القوة المفرطة في بلاطة البلد وتطالب بنشر نتائج لجنة التحقيق وضمان المساءلة وتحقيق العدالة
23، يوليو 2020
الحق تزور الموقوفين في مركز شرطة رام الله والبيرة على خلفية استعدادهم للمشاركة في وقفة مطلبية
21، يوليو 2020
مؤسسة الحق تدعو إلى احترام حرية الرأي والتعبير في الضفة الغربية وقطاع غزة والافراج الفوري عن النشطاء والصحفيين المحتجزين
20، يوليو 2020
مؤسسات مجتمع مدني فلسطينية ترحب بتقرير الأمم المتحدة حول سياسة العقاب الجماعي الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني 
19، يوليو 2020
في ندوة إلكترونية بمشاركة المقرر الخاص الأممي المعني بالأرض الفلسطينية المحتلة، مؤسسات حقوقية: على المجتمع الدولي مواجهة سياسة إسرائيل في فرض عقوبات جماعية غير القانونية بحق الشعب الفلسطيني
مؤسسة "الحق" تخاطب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الدكتور محمد اشتية بخصوص استخدام الأجهزة الأمنية للقوة المفرطة لإزالة "البسطات" في محافظة الخليل
06، مايو 2020

بيان صحفي
للنشر الفوري

رام الله - خاطبت مؤسسة الحق يوم الثلاثاء، الموافق 5/3/2020، دولة الدكتور محمد اشتية رئيس مجلس الوزراء الفلسطيني بخصوص استخدام الأجهزة الأمنية للقوة المفرطة لإزالة "البسطات" في منطقة وادي التفاح ودوار المنارة في وسط مدينة الخليل، مطالبةً بضرورة فتح تحقيق بتلك الأحداث المؤسفة، وضرورة التزام الأجهزة الرسمية بكافة الأحكام التشريعية الفلسطينية والاتفاقيات الدولية المطبقة في فلسطين في الحالات العادية والاستثنائية، وبالتحديد تلك التي ينظمها  القانون الأساسي الفلسطيني المعدل لعام 2003، وقانون الإجراءات الجزائية الفلسطينية رقم (3) لسنة 2001، وكذلك ضرورة احترام الأجهزة للالتزامات الدولية المترتبة على انضمام فلسطين إلى المواثيق الدولية الأساسية لحقوق الإنسان. كما طالبت "الحق" بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لمحاسبة كافة الضالعين في ارتكاب الانتهاكات التي طالت المواطنين أصحاب "البسطات" تحقيقاً للعدالة والقانون. 
ووفق توثيق مؤسسة الحق فإنه بتاريخ 3/5/2020 قامت عناصر من الشرطة والشرطة الخاصة وقوات الأمن الوطني الفلسطيني باستخدام القوة المفرطة لتفريق أصحاب "بسطات" في منطقة واد التفاح ودوار المنارة وسط مدينة الخليل، ضمن حملة قامت بها لفرض إجراءات وقائية تهدف لمنع الاختلاط في ظل انتشار فايروس "كورونا". وقد أدى تطبيق الحملة لحدوث اعتداءات لفظية وجسدية متبادلة بين أصحاب "البسطات" والأجهزة الأمنية التي استخدمت قنابل الصوت واعتدت بالضرب على أصحاب "البسطات" واعتقلت آخرين منهم، وأتلفت محتويات "البسطات" وصادرتها.

انتهى