FeedVimeoYoutubeFacebookTwitterLinkedinGoogle

مؤسسة الحق تدحض مزاعم الجيش والإعلام الإسرائيلي بشأن مقتل المُسعف ساجد مزهر بمخيم الدهيشة

الإثنين, 08 نيسان/أبريل 2019 22:32 التاريخ: 8 نيسان 2019
طباعة PDF

مؤسسة الحق تدحض مزاعم الجيش والإعلام الإسرائيلي بشأن مقتل المُسعف ساجد مزهر بمخيم الدهيشة قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي في السابع والعشرين من شهر آذار المنصرم بقتل المواطن الفلسطيني ساجد عبد الحكيم حلمي مزهر، 17 عاماً، وهو مُسعفٌ متطوعٌ مع جمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية، وقد استهدفته قوات الاحتلال الإسرائيلي برصاصة قاتلة خلال أدائه لمهام عمله أثناء المواجهات التي دارت بين الشُباب الفلسطينيين والجنود الإسرائيليين في مخيم الدهيشة للاجئين الفلسطينيين، جنوبي بيت لحم، في الضفة الغربية المحتلة.

قامت مؤسسة الحق منذ يوم الأربعاء الموافق 27 آذار 2019 باجراء تحقيقات ميدانية شاملة حول الظروف والملابسات التي رافقت مقتل المُسعف ساجد مزهر، وجمعت ووثقت شهادات مشفوعة بالقسَم من شهود عيان تواجدوا في عين المكان وقت وقوع الحادث، وتقارير ميدانية، وصور الفوتوغرافية، وغيرها من الوثائق والأدلة ذات الصلة بمقتل ساجد مزهر.

يستعرض هذا التقرير، الحقائق المتعلقة بمقتل ساجد مزهر، كما وثقتها مؤسسة الحق، ويتضمن معلومات تفصيلية بشأن سياق الأحداث تم جمعها ارتباطاً بالضحية. ويورد التقرير تفاصيل تُفنّد التحريفَ المُتعمَد للحقائق من قبل الجيش الإسرائيلي الذي قام بعرض مقطع فيديو مزعوم؛ ادعى فيه الجيش الإسرائيلي أنه وثّق عملية الاستهداف والقتل. وختاماً، فإن هذا التقرير الخاص يُسلط الضوء على الاستنتاجات التي خلصت إليها مؤسسة الحق استناداً لتوثيقاتها ومتابعاتها الميدانية للأحداث.

 

للاطلاع على التقرير كاملا الرجاء اضغط هنا

  • الحق الدورية
  • آخر البيانات الصحفية
  • آخر الاضافات
صمود أحلام بسيطة كلشي ممنوع
center-promotion-video-banner

الحق على الفيسبوك

الحق على التويتر